رئيس مجلس الإدارة
مدحت بركات
رئيس التحرير
محمد الشواف

لو أنت رائد أعمال.. اعرف أهمية الريادة الرقمية

الخميس 21/مارس/2019 - 04:31 م
الإستدامة والتمويل | sustainability and funding
طباعة

 

من المصطلحات التي باتت متداولة، وبكثرة في مجال ريادة الأعمال، ما يُطلق عليه “ريادة الأعمال الرقمية”؛ وهي تأسيس مشاريع، وتحويل مشاريع قائمة؛ بإنشاء واستخدام تقنيات رقمية جديدة، والاستفادة منها في تقديم السلع، والخدمات، والتعليم، والتدريب، والصحة، والتجارة، وغيرها.

وحسب تعريف المفوضية الأوروبية، فإنَّ ريادة الأعمال الرقمية هي “تأسيس مشاريع جديدة، وتحويل مشاريع قائمة؛ عن طريق تطوير تقنيات رقمية جديدة و / أو استخدام جديد لهذه التقنيات”.

 

وقال مايكل هيرلاش في كتابه "الريادة الرقمية"  Digital Entrepreneurship : "إننا الآن في عصر اقتصاد التكنولوجيا والاقتصاد الرقمي، ما يعني أن صاحب المشروع، يجب أن يكون على دراية بالأعمال التجارية، وأن يستخدم الإنترنت كوسيلة للاتصال والتجارة مع المستهلكين (B2C) والموردين (B2B) .

 

وأضاف: "يمكن أن تكون القدرة الرقمية نفسها هي الميزة التنافسية للمنظمة، ويعتمد الاقتصاد الرقمي على ريادة الأعمال في خلق المعرفة والمشاركة والابتكار والإبداع، واستخدام الإنترنت في البيع والشرا".

 

ويركز رواد الأعمال الرقمية على التجارة الرقمية، حيث الشركات والمؤسسات التي تنتج منتجات وخدمات رقمية، يتم تسويقها، وتسليمها، ودعمها عبر الإنترنت.

 

ويحتاج رواد الأعمال الرقميون إلى التركيز على المنتجات والخدمات الرقمية الموجودة، والتي يتم تسويقها، وتسليمها، ودعمها بشكل كامل عبر الإنترنت، والبحث عن الفرص الجديدة والمستحدثة، على أن يوفروا موقع إلكتروني ممتاز وتفاعلي؛ كشرط أساسي للنجاح.

 

ومن أهم ميزات الريادة الرقمية، أنه يمكنك مزاولة عملك وإدارته من أي مكان في العالم يتوفر فيه اتصال بالإنترنت، وسهولة الوصول والانتشار إلى عشرات الآلاف من المستهلكين، علاوة على مرونة في الوقت.

هل تنجح البنوك فى نشر فكر وثقافة الاستدامة
هل تنجح البنوك فى نشر فكر وثقافة الاستدامة