رئيس مجلس الإدارة
مدحت بركات
رئيس التحرير
محمد الشواف
ads

بنك الطعام: 250 ألف وجبة حصيلة مبادرة "طبق زيادة.. متوقفش اللمة عندك"

الثلاثاء 11/يونيو/2019 - 02:42 ص
أعضاء بنك الطعام
أعضاء بنك الطعام
طباعة
بنك الطعام المصري هو منظمة مصرية غير حكومية تأسست في 2006، وتعمل على توفير الطعام للمحتاجين.

وأعلن بنك الطعام، أن حصيلة المبادرة التي أطلقها في رمضان "طبق زيادة.. متوقفش اللمة عندك" بالتعاون مع إحدى الشركات الخاصة بلغ ٢٥٠ ألف وجبة. 

وجاءت فكرة المبادرة، للحث على إعادة إحياء الطقوس والعادات الرمضانية بمصر، حيث لا تقتصر فرحة الشهر الكريم على العائلة فقط بل تمتد للجيران، لتكون فرصة لعودة أجواء الدفء والحميمية عن طريق التجمعات وإحياء واحدة من أهم العادات الرمضانية المصرية وهي تبادل أطباق الأطعمة بين الجيران لتمتد المبادرة لأبعد من ذلك، لتشمل أيضًا توفير وجبات الطعام لأكبر عدد من الغير قادرين وحث كافة فئات المجتمع المصري على المساهمة في تقديم طبق زيادة للخير.

واعتمدت مبادرة "طبق زيادة.. متوقفش اللمة عندك" على دعوة كل فئات المجتمع للمشاركة بتقديم طبق زيادة لشخص غير قادر وتصوير الطبق ونشر الصورة على شبكات التواصل الاجتماعي، وبالتالي يتم التبرع بوجبة لأحد المستفيدين من خلال برامج بنك الطعام المصري عن كل بوست يتم نشره على مواقع التواصل الاجتماعي وبهذا نصل إلي أكبر قدر ممكن من الحالات الأكثر احتياجاً.

و شهدت مبادرة #طبق_زيادة #متوقفش_اللمه_عندك تفاعلاً كبيراً بين كل فئات المجتمع وحرص الكثير ليس فقط على المشاركة في المبادرة بل وحث الأصدقاء والأقارب على المشاركة لمضاعفة عدد الوجبات المقدمة للمستفيدين من برامج بنك الطعام المصري، كما تفاعل مع المبادرة عدد كبير من الشخصيات الفنية والإعلامية والرياضية وايضاً شباب المدونين الذين حرصوا في حساباتهم التواصلية على تبادل الصور والفيديوهات الخاصة بالمبادرة.

ومن جانبه قال معز شهدي، الرئيس التنفيذي لبنك الطعام المصري: "أود أن أتقدم بالشكر لشركة هنكل العالمية لإقامتها لتلك المبادرة المبتكرة التي نسعى من خلالها لتوفير وجبات صحية لغير القادرين من مختلف أطياف المجتمع المصري، حيث نعتمد على قاعدة البيانات التي نعمل على تحديثها وإثراءها على نحو دوري من أجل معرفة الحالات والأسر المستحقة بعد إجراء دارسات وأبحاث للتأكد من أحقيتها في الحصول على وجبات الطعام المجاني، وللتأكد من أن تلك المساعدات تصل لمستحقيها في شتى أرجاء جهورية مصر العربية".
ماتوقعاتك لقرار البنك المركزى بشان الفائدة

ماتوقعاتك لقرار البنك المركزى بشان الفائدة