رئيس مجلس الإدارة
مدحت بركات
رئيس التحرير
محمد الشواف
ads

"سوسيتيه جنرال" يتوقع خفض أسعار الفائدة باجتماع "المركزي".. ويؤكد: استمرار انخفاض الدولار ليصل لـ16 جنيها

الخميس 11/يوليه/2019 - 02:11 م
بنك سوسيتيه جنرال
بنك سوسيتيه جنرال
طباعة

تعقد لجنة السياسة النقدية، بالبنك المركزي المصري، برئاسة طارق عامر، اجتماعها الرابع خلال العام الجاري، اليوم الخميس 11 يوليو؛ لتحديد أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض.


توقع بنك سوسيتيه جنرال الفرنسي استمرار تحسن قيمة الجنيه المصري أمام الدولار لتصل إلى 16 جنيها للدولار بنهاية العام الحالي مقابل حوالي 16.62 جنيه للدولار حاليا، أي بزيادة نسبتها 3.9% تقريبا.

 

ونقلت وكالة بلومبرج تقرير أعده المحلل الاقتصادي "جاسون داو" في البنك الفرنسي مفاده، أن انخفاض معدل التضخم في مصر خلال يونيو الماضي لأقل مستوى له منذ 3 سنوات تقريبا، يعني أن البنك المركزي قد يخفض أسعار الفائدة خلال اجتماع اليوم، مع احتمال الإبقاء على الفائدة انتظارا لتقييم تأثير الموجة الأخيرة من خفض دعم الوقود على الأسعار.

 

ويرى البنك الفرنسي أنه بغض النظر عن نتيجة اجتماع لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي اليوم، فإن سندات الخزانة المصرية ستظل جاذبة للمستثمرين الدوليين، مع استمرار العائد المرتفع، مقابل اتجاه البنوك المركزي الرئيسية في العالم نحو خفض الفائدة.

 

واجتماع اليوم، هو الرابع للجنة منذ بداية العام الجاري، حيث ثبتت اللجنة أسعار الفائدة في الاجتماعين الأخيرين عند 15.75% للإيداع، و16.75% للإقراض، وذلك بعد أن خفضتها 1% في 14 فبراير.

 

يذكر أن لجنة السياسة النقديـة للبنك المركزي المصـري، برئاسة طارق عامر، قررت في اجتماعها الماضي في 23 مايو، تثبيت سعري عائد الإيداع والإقراض للمرة الثانية على التوالي.

 

وقررت تثبيت أسعار العائد على الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية عند مستوى 15.75٪ و16.75٪ و16.25٪على الترتيب، وكذلك الإبقاء على سعر الائتمان والخصم عند مستوى 16.25٪.

 

يذكر أنه أعلن البنك المركزي المصري برئاسة طارق عامر، تراجع المعدل السنوي للتضخم العام، ليسجل 9.4% في نهاية يونيو مقابل 14.1% في نهاية مايو؛ 2019، بمعدل تراجع بلغ 4.7%%.

 

وسجل الرقم القياسي لأسعار المستهلكين المعد من قبل البنك المركزي المصري، تراجعا، مسجلا معدلاً 0.3% في نهايو يونيو 2019 ، مقابل معدل بلغ 1.2%، في نهاية مايو ومعدل 1.6% في نفس ذات الشهر من العام السابق، بنسبة تراجع بلغت 0.9%، و 1.3% على التوالي.

 

وأضاف البنك المركزي، أن المعدل السنوي للتضخم الأساسي، انخفض هذا الشهر مسجًلا نحو 6.4% في يونيو مقابل 7.8% في نهاية مايو 2019.

 

وأوضح البنك المركزي، أن الرقم القياسي لأسعار المستهلكين للحضر، الذي أعلنه الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، سجل معدلاً شهريًا سالبا بلغ 0.8% في نهاية يونيو، مقابل 1.1% في نهاية مايو 2019و 3.5% في شهر يونيو من العام السابق.

هل تعتقد تحسن المنظومة الطبية في مصر بعد زيادة مرتبات الأطباء وجهود الدولة في الحفاظ على صحة المصريين؟

هل تعتقد تحسن المنظومة الطبية في مصر بعد زيادة مرتبات الأطباء وجهود الدولة في الحفاظ على صحة المصريين؟