رئيس مجلس الإدارة
مدحت بركات
رئيس التحرير
محمد الشواف
ads

3 أسباب وراء الارتفاع الجنوني لسعر الذهب.. وهبوط الأسعار في هذه الحالة

الخميس 08/أغسطس/2019 - 03:12 م
خاص - محرر الاستدامة والتمويل
طباعة

شهدت أسعار الذهب في مصر ارتفاعًا جنونيا، فاق كل التوقعات، بصورة كبيرة وغير مسبوقة والأولى من نوعها منذ 6 سنوات، حيث سجل سجلت أسعار الذهب المحلية، عيار 21 نحو 683 جنيه، وعيار 18 نحو 583 جنيه، وعيار 24 نحو 777 جنيها، والجنيه الذهب سجل نحو 5440 جنيهات.

 

 وارتفعت أسعار الذهب المحلية، خلال تعاملات اليومين الماضيين بقيمة بلغت نحو 13 جنيهات في سعر الجرام الواحد دون المصنعية.

 

واتفع سعر أوقية الذهب في البورصات العالمية بشكل لم يسبق له مثيل، حيث كان سعر الأوقية 1470 دولارًا، وارتفعت ووصلت لـ1510 دولارات للأوقية، وذلك تزامنا مع المشاكل الاقتصادية بين أمريكا والصين، فضلًا عن المشاكل الموجودة في منطقة مضيق هرمز بسبب إيران وسطوها على ناقلات النفط، فكل هذه الأسباب تسبب في ارتفاع أسعار الذهب.

 

وقفزت الأسعار العالمية بنسبة 1% لأكبر مرة منذ 6 أعوام، لكن ما سر الارتفاع الجنوني؟!

وأكدت وكالة بلومبرج الأمريكية أن أسعار الذهب شهدت ارتفاعات كبيرة منذ بداية عام 2019 بنسبة 17%، وأرجعت ذلك إلى التوترات السياسية وتأثيراتها التجارية على كل العالم.

 

وتابعت الوكالة: لعل أبرز مثال على ذلك، أن انخفاض الفائدة في أمريكا قلل من الاستثمار في الدولار لصالح زيادة الاستثمار في الذهب، كما اتخذ الفيدرالي الأمريكي "البنك المركزي" بخفض الفائدة بنسبة 0.25%، واتخذت بنوك مركزية حول العالم قرارًا مماثلًا.

 

وأكدت "بلومبرج" أن سعر الذهب الحالي يمكن أن يحافظ على قوته خلال 6 إلى 12 شهرا المقبلة، موضحة أن العالم يعيش حالة محفوفة بالمخاطر، والذهب يستفيد منذ الوضع بصورة كبيرة.

 

وأشار خبراء أن هناك عوامل لن تجعلا سعر الذهب يهبط بسهولة، ومنها:

- أسعار الفائدة المخفضة.

- الدولار الضعيف.

- التوترات التجارية والجيوسياسية على طول الخليج وبين الولايات المتحدة والصين وفي الشرق الأوسط.

 

وأوضحت مصادر أنه عادة ما ترتفع أسعار الذهب العالمية في حال خفض الفيدرالي الأمريكي الفائدة على الدولار، حيث يعتبر المستثمرين أن الأرباح من الذهب تكون أكبر، مقابل الفائدة من الاستثمار في الدولار.

وتابعت أن الارتفاع يعد انعكاسًا للانخفاض الشديد في سعر الدولار الأمريكي في مصر، وأن تخوف المستثمرين من الصراع الأمريكي – الصيني يدفع إلى حدوث تقلبات في أسعار الذهب، والذي بدوره يؤثر على السوق المصرية.

 

وأشاروا إلى أن زيادة الطلب على الذهب بصورة كبيرة في الفترة الأخيرة، أدى إلى ارتفاع الأسعار، بالتزامن مع سعي المستثمرين للبحث عن ملاذ آمن لأموالهم.

 

وتوقعت شعبة الذهب باتحاد الغرف التجارية مزيد من الطلب على الذهب، خاصة مع الارتفاع الكبير في سعر الجنيه أمام الدولار الأمريكي، وفي ظل استمرار التصعيد والحرب التجارية في المنطقة، والتوقعات المستمرة بتباطؤ النمو الاقتصادي.

 

وقال واين جوردون، المدير التنفيذي للسلع والعملات الأجنبية في وحدة إدارة الثروات في "يو بي إس جروب: "إن السبب الرئيسي لارتفاع أسعار الذهب، هو اعتبار المستثمرين أنه "الملاذ الآمن" الوحيد وسط الحرب التجارية المستعرة، وسط تسارع وتيرة الحرب التجارية وتباطؤ النمو العالمي، ولجوء البنوك المركزية في العالم إلى قرارات خفض أسعار الفائدة وتسيير السياسة النقدية".

هل تعتقد تحسن المنظومة الطبية في مصر بعد زيادة مرتبات الأطباء وجهود الدولة في الحفاظ على صحة المصريين؟

هل تعتقد تحسن المنظومة الطبية في مصر بعد زيادة مرتبات الأطباء وجهود الدولة في الحفاظ على صحة المصريين؟