رئيس مجلس الإدارة
مدحت بركات
رئيس التحرير
محمد الشواف
ads
ads

علماء يحددون شبكات الخلايا العصبية داخل الدماغ المسئولة عن التفكير في الإنتحار

الإثنين 02/ديسمبر/2019 - 06:21 م
أرشيفية
أرشيفية
محرر الاستدامة والتمويل
طباعة

حدد باحثون شبكات رئيسية داخل المخ يقولون إنها تتفاعل من أجل زيادة خطر تفكير أو محاولة الانتحار.

 

وبالدمج بين نتائج جميع دراسات التصوير الدماغي المتاحة، أكد الباحثون وجود أدلة على حدوث تغييرات هيكلية ووظيفية وجزيئية في الدماغ يمكن أن تزيد من خطر الانتحار.

 

وحددوا شبكتي دماغ - والروابط بينهما - التي يبدو أنها تلعب دورًا مهمًا في قرار الانتحار، وتتضمن أول هذه الشبكات مناطق باتجاه مقدمة الدماغ تعرف باسم "القشرة الأمامية الفص الجبهي الإنسي" والجانبية وارتباطها بمناطق أخرى في المخ تشارك في العاطفة.

 

وقد تؤدي التعديلات في هذه الشبكة إلى أفكار سلبية مفرطة وصعوبات في تنظيم العواطف، وتحفيز أفكار الانتحار، وذلك وفقًا للدراسة المنشورة في مجلة الطب الجزيئي.

 

وتتضمن الشبكة الثانية مناطق تعرف باسم "القشرة الأمامية الجبهي الظهرية" ونظام التلفيف الأمامي السفلي.

 

وبحث الباحثون عن أدلة على حدوث تغييرات هيكلية ووظيفية وجزيئية في الدماغ يمكن أن تزيد من خطر الانتحار.

 

وقالت الدراسة إن تعديلات على مدى الحياة في هذه الشبكة قد تؤثر على محاولة انتحار جزئيا بسبب دورها في صنع القرار، وتوليد حلول بديلة للمشاكل والتحكم في السلوك.

 

ويقترح الباحثون أنه إذا تم تغيير كلتا الشبكتين من حيث هيكلها أو وظيفتها أو الكيمياء الحيوية، فقد يؤدي ذلك إلى مواقف يفكر فيها الفرد سلبًا حول المستقبل ولا يستطيع التحكم في أفكاره، مما قد يؤدي إلى مواقف يكون فيها الفرد في ارتفاع خطر الانتحار.

 

يذكر أن هناك  800 ألف شخص ينتحرون كل عام، أي ما يعادل واحدًا كل 40 ثانية، ويعد الانتحار هو السبب الرئيسي الثاني للوفاة في العالم بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 29 عامًا.

 

وينتحر عدد أكبر من المراهقين أكثر من الموت بسبب السرطان وأمراض القلب والإيدز والتشوهات الخلقية والسكتة الدماغية والالتهاب الرئوي والإنفلونزا وأمراض الرئة المزمنة مجتمعة.

 

ويفكر ما يصل إلى واحد من كل ثلاثة مراهقين في إنهاء حياتهم، وسيحاول واحد من كل ثلاثة منهم الانتحار.

 

هل تعتقد تحسن المنظومة الطبية في مصر بعد زيادة مرتبات الأطباء وجهود الدولة في الحفاظ على صحة المصريين؟

هل تعتقد تحسن المنظومة الطبية في مصر بعد زيادة مرتبات الأطباء وجهود الدولة في الحفاظ على صحة المصريين؟